أثناء العلاقة الزوجية يصل الرجل والمرأة الى قمة الشعور بالسعادة ويطلق على هذه اللحظة اسم النشوة، ويختلف الشعور من الرجل الى المرأة ولكن المتعة هي النقطة المرجو الوصول اليها. فاليكم في هذا المقال من صحتي الفرق بين النشوة عند الرجل والمرأة وكيف يمكن تحقيقها في العلاقة الزوجية.

النشوة عند المرأة


في الكثير من الاحيان تصطنع النساء النشوة لإرضاء أزواجهن وهذا خطأ فذلك يسبب الخيبة ويفقد الشعور بالمتعة الكبيرة أثناء العلاقة. ينصح لتجنب هذا الشعور المزعج أن تهتم المرأة بذاتها وتتعلم أن تحب ذاتها وتحاول إرشاد زوجها الى ما تريد وتحب لتبلغ الإكتفاء الجنسي. وهناك نوعان من النشوة عند المرأة، النشوة البظرية والنشوة الجنسية الأخرى.

النشوة البظرية: يحتوي البظر على 8 آلاف طرف عصبي وعندما يثار تتوسع الأوعية الدموية الموجودة فيه فيمتلئ العضو بالدم وتشتد العضلات فيه فيترجم الدماغ هذه العملية على أنها إثارة جنسية.


النشوة الأخرى: نشوة نقطة الـ “جي” (G point). تمثل هذه النقطة مكان صغير مكون من أعصاب كثيرة يقع في منطقة التبول.

النشوة عند الرجل

النشوة الجنسية تترافق بالعادة عند الرجل مع لحظة قذف الحيوانات المنوية، بعد أن يبلغ النشوة يشعر الرجل بالهدوء والتعب، ويستطيع أن يصل الى النشوة في خلال عدة طرق خلال العلاقة. في المرحلة الأخيرة للنشوة يشعر الرجل بانقباضات في أماكن مختلفة كالحوض والعضو وتتسارع ضقات قلبه وتختلف الأحاسيس من رجل الى آخر.
وصحيح انّ النشوة مختلفة بين الرجل والمرأة، لكن الاهم الا يكون اي من الشريكين انانياً ويبحث عن اللذة الشخصية فقط ضمن العلاقة الزوجية. فيمكن للنشوة الجنسية الا تتم في اللحظة نفسها بين الشريكين، لذا يجب ان يحافظا على انسجامهما واهتمامهما بالشرف الآخر لكي يشعر بالنشوة ايضاً مهما تطلب الامر من وقت.
==========
فى :