يقال ان الرجل حين يتالم يكره بعكس المراه حين تتالم تزداد عاطفه وحبا فلو خلقت حواء من ادم وهو مستيقظ ليشعر بالم خروجها من ضلعه وكرهها لكنها خلقت منه وهو نائم لكى لا يشعر با الالم فلا يكرهها بينما المراه تلد وهى مستيقظه وترى الموت امامها لكنها
تزداد عاطفه وتحب مولودها وتفديه بحياتها فقد خلقت المراه هكذا وهى جميله وانت تحتاج اليها فروعتها فى عاطفتها فلاتتلاعب بمشاعرها ولا تتضايقى ان نعتوك بناقصه العقل فهى عاطفتك الرائعه التى تحتاجها فهى نصف المجتم وانت نصف المجتمع الاخر


ف المراه وآمرآه كلاهما با الهمزة وهى انثى الانسان البالغه كما الرجل هو ذكر الانسان البالغ وتستخدم الكلمه لتمييز الفرق بين الجنسين الذكر والانثى ويميز المراه عن الرجل عضلات الجسد التى هى كثيره الاتسيابيه مع الرجل
==========
فى :