سهير رمزي: رفضت الزواج من شخص كان يحبني فقام بتأجير بلطجية لاغتصابي

كشفت الفنانة سهير رمزي أنها رفضت استكمال أحد الأفلام، الذي لا تتذكر اسمه، بدافع وطني حيث طلب منها المخرج في أحد المشاهد أن تظهر بقميص نوم لتحصل على ختم النسر من مسؤول مهم الذي يختم به الورق وجسدها إلى أن يصل إلى قدمها.


وأضافت سهير أنه وصل الأمر للقضاء، مبررة رفضها المشهد لحساسيته، لأنه لا يصح أن تضع ختم النسر الذي يرمز لبلدها على كعبها، وكلفها ذلك دفع تكلفة 4 أيام تصوير للمخرج، واستبدلها المخرج بالممثلة مديحة كامل، مؤكدة أن الفيلم تعرض لانتقادات، ولم ينجح.

وحكت الفنانة تفاصيل إجهاضها نفسها مرتين من أجل والدتها، مرجعة ذلك لخوفها من أن يشاركها طفلها في حبها لأمها، مؤكدة أن والدتها عندما عرفت غضبت منها بشدة وخاصمتها، وأنه انفصلت عن أحد أزوجها بسبب هذه الفعلة متمنية من الله أن يغفر لها ذلك.

Post a Comment

أحدث أقدم